التاريخ : الثلاثاء 18-01-2022

مستوطنون يقتحمون "الأقصى"    |     الاحتلال يقتحم مدرسة دير نظام ويعتدي على المعلمين ويعتقل طالبين و6 آخرين من رام الله    |     تعيين فلسطينية في مجلس مدينة باترسون الأميركية    |     الاحتلال يعتقل ثمانية مواطنين من بلدة تقوع شرق بيت لحم    |     مستوطنون يغلقون طريق جنين – نابلس    |     "الخارجية" تطالب بتدخل دولي لوقف جريمة الاحتلال بحق عائلة صالحية في الشيخ جراح    |     الجامعة العربية ترسل وفدا إلى الجزائر للتحضير للقمة العربية المقبلة    |     الأسير أبو حميد ما زال في وضع صحي حرج والأسرى يعيدون وجبات الطعام تضامناً معه    |     "الخارجية": نتابع جريمة إعدام الشهيد الهذالين في "الجنائية الدولية"    |     اشتية يعزي باستشهاد الشيخ سليمان الهذالين "أيقونة المقاومة الشعبية"    |     استشهاد المسن سليمان الهذالين من يطا متأثرا بإصابته    |     10 منظمات ومعابد يهودية اميركية تعتبر اسرائيل دولة فصل عنصري    |     30 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى    |     الاحتلال يعتقل خمسة شبان من زيتا شمال طولكرم    |     31 عاما على اغتيال القادة أبو إياد وأبو الهول والعمري    |     الرجوب يلتقي السفير المصري في لبنان    |     وفد مركزية "فتح" برئاسة الرجوب يعزي القائد الوطني الكبير "ابو طعان" بوفاة نجله    |     الرجوب يلتقي على رأس وفد حركة فتح قائد الجيش اللبناني    |     وفد مركزية "فتح" يلتقي رئيس الوزراء اللبناني    |     وفد مركزية فتح يلتقي الحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الامة    |     الأسير ناصر أبو حميد في غيبوبة لليوم الثامن على التوالي    |     حصار "المحطة" ووجع عقربا    |     اشتية: جريمة التنكيل بالمسن الشهيد عمر أسعد تنم عن عقيدة إرهابية يتبناها الاحتلال    |     الشيخ: حصلنا على لم شمل ألف فلسطيني في الضفة
الاخبار » الخارجية: استعادة الأفق السياسي لحل الصراع تبدأ بوقف الاستيطان وتوفير الحماية الدولية لشعبنا
الخارجية: استعادة الأفق السياسي لحل الصراع تبدأ بوقف الاستيطان وتوفير الحماية الدولية لشعبنا

الخارجية: استعادة الأفق السياسي لحل الصراع تبدأ بوقف الاستيطان وتوفير الحماية الدولية لشعبنا

  

رام الله 2-12-2021 وفا- قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن استعادة الأفق السياسي لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، تبدأ بوقف الاستيطان وتوفير الحماية الدولية لشعبنا.

ورحبت الوزارة في بيان لها، اليوم الخميس، بالإجماع الدولي على نصرة القضية الفلسطينية وحقوق شعبنا العادلة والمشروعة، والذي تجلى مؤخرا في يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني، وبالقرارات الأممية التي اعتمدتها الأمم المتحدة في مجالسها ومؤسساتها ومنظماتها بشأن قضيتنا، والتي أكدت الإجماع الدولي الذي يطالب بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وتدعم نيل شعبنا لحقوقه الوطنية العادلة والمشروعة.

وشددت على أن اعتماد هذه القرارات غير كاف، خاصة في ظل استمرار الاستيطان وانتهاكات وجرائم الاحتلال ومستوطنيه المتواصلة، داعية لترجمة القرارات إلى إجراءات عملية كفيلة بتوفير الحماية الدولية لشعبنا ووقف الحرب الشاملة على حقوقه، وإطلاق عملية سلام جدية بإشراف الرباعية الدولية ضمن سقف زمني محدد لإنهاء الاحتلال وتطبيق مبدأ حل الدولتين.

واعتبرت الوزارة أن استمرار اعتداءات المستوطنين، امتداد لهجمة الاحتلال الشرسة ضد المواطنين في عموم المناطق، خاصة جنوب نابلس، بهدف سرقة مزيد من الأرض الفلسطينية، وتوسيع البؤر الاستيطانية والمستوطنات القائمة، وربطها بعضها وتحويلها الى تكتل استيطاني ضخم يفصل شمال الضفة عن وسطها.

وقالت إن الاعتداءات تتزامن مع تصعيد ملحوظ في عمليات هدم المنازل والمنشآت الفلسطينية في أرجاء الضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية وبلداتها وأحيائها.

وحملت الوزارة حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة والمباشرة عن إرهاب المستوطنين، الذين ينفذون اعتداءاتهم بحماية من المستوى السياسي والعسكري الإسرائيلي.

وحذرت الخارجية من استمرار جرائم المستوطنين، ونتائجها وتداعياتها على ساحة الصراع برمتها، خاصة على فرصة تحقيق السلام وفقا لمبدأ حل الدولتين ومرجعيات السلام الدولية.

 

اطبع ارسل